قسم النشاطات العامة يرحب بكم

جاري تحميل المحتوى . . . الرجاء الانتظار

قائمة الاقسام

بابل الفيحاء تحيي ذكرى الولادة الميمونة للسبط الشهيد الإمام الحسن المجتبى عليه السلام

تاريخ الاضافة:الثلاثاء 21 حزيران / يونيو 2016 04:31 مساءً عدد الزيارات:232 تم الاضافة بواسطة:إدارة الموقع

في تقليد سنوي دأبت على احيائه العتبتان الحسينية والعباسية المقدستان بالتعاون مع اهالي الحلة في ليلة النصف من شهر رمضان المبارك ذكرى ولادة سبط النبي الإمام المجتبى عليه السلام في مدينة الحلة بمحافظة بابل وذلك في مقام رد الشمس بمركز مدينة الحلة يقام المهرجان الثقافيّ السنويّ المركزيّ التاسع لولادة الإمام الحسن المجتبى(عليه السلام).
يضمّ المهرجان الذي يستمر لثلاثة أيّام بدءً من ليلة مولده(عليه السلام) يوم (14) رمضان ولغاية (16) منه وتحتضنه مدينة الحلة الفيحاء ، فعاليات ثقافية وفكرية عديدة بدءً من حفل الافتتاح الذي سيشهد إلقاء العديد من الكلمات والقصائد الشعرية ورفع راية الإمام الحسن(عليه السلام ، كذلك ستشهد فعاليات المهرجان إقامة أماسي قرآنية وأخرى شعرية فضلا عن جلسات بحثية لباحثين أكاديميّين وحوزويّين تتمحور بحوثها حول حياة الإمام الحسن المجتبى(عليه السلام) وسيرته العطرة والدور الأساس والفعال الذي اضطلع به بعد استشهاد أبيه أمير المؤمنين(صلوات الله عليه) هذا بالإضافة الى العديد من الفقرات البينيّة التي ستتخلّل فعاليات المهرجان الذي يحضره شخصيات دينية وثقافية من داخل وخارج محافظة بابل وممثلين عن المحافظة بشقيها التنفيذي والتشريعي .
يذكر ان الحلّة مدينة عراقية وهي مركز محافظة بابل بناها صدقة بن منصور أمير إمارة بني مزيد عام عام 494 هـ/1101 م. تبعد عن بغداد نحو 100 كم، وعن النجف نحو 60 كم. كما انها تقع بالقرب من مدينة بابل الاثريه والتي تعد من أهم المناطق الاثريه في العالم.
وهي كذلك تعد مجد مشترك للتاريخ والجغرافيا فقد اشترك التاريخ والجغرافية بصيرورة مدينة الحلة، فهي مدينة استمدت ارثها الحضاري من حضارة بابل سيدة حضارات العالم القديم وصاحبة الجنائن المعلقة إحدى عجائب الدنيا السبع التي بناها نبو خذ نصر وصاحبة مسلة حمو رابي التي خط عليها البابليون الأوائل قوانينهم الإنسانية.
ولدت الحلة واتجه الناس إليها طلباً (للأمن) و(الغذاء) فتحولت إلى مستوطنة للغاضبين على السلطة العباسية، عندما كانت السلطة العباسية تحت سيطرة السلاجقة فاندفع العشرات لا بل المئات من المفكرين مع مكتباتهم للإقامة فيها وتقاطر إلى الحلة العلماء والأدباء من كل حدب وصوب فنمت فيها الروح العلمية والأدبية وظهر ما يعرف بنهضة الحلة الفكرية في القرن السابع والثامن الهجري والتي شكلت ارتقاء بالبنية المعرفية للسكان .

تصوير : علي السلامي

مواضيع ذات صلة