قسم النشاطات العامة يرحب بكم

جاري تحميل المحتوى . . . الرجاء الانتظار

قائمة الاقسام

عيد الغدير عيد الله الأكبر

تاريخ الاضافة:الثلاثاء 20 أيلول / سبتمبر 2016 02:26 مساءً عدد الزيارات:352 تم الاضافة بواسطة:إدارة الموقع

غدير خم، ليس حدثا طارئا, في تأريخ أمة التوحيد, التي بزغت في زمان يسوده منطق القبيلة المتخلف أنذاك, بل يتعدى أن يرسم صورة واضحة المعالم، على المستوى الإقليمي، والعالمي وطرح مشروع أنقاذ البشرية المثقل بأنقاض عوامل التخلف والانحطاط على كل المستويات والصُعد التي من شأنها، انتشال الواقع المزري للإنسانية الذي يعاني من وحل التخلف وازدراء آدمية الأنسان، الذي أكرمه الباري وجعله أشرف مخلوق على وجه البسيطة، من هذا المنطلق يعتبر ذلك الحدث التاريخي المجلجل، الذي أعدته السماء، على يد أفضل مخلوق عرفته البشرية محمد( صل الله عليه وآله وسلم ) وأنطلق ذلك البيان التاريخي، المدوي في وجه الحاقدين والمارقين، من زعامات قريش وغيرهم، من وجوه القوم الكالحة، الذين لم يرتق أيمانهم وأعتقاهم الى رسالة السماء سوى ما يحقق من منافعهم ومصالحهم الذاتية المقيتة، ذلك الحدث التاريخي البارز في النهج الحياتي، الذي حفر أسس ومنطق العدالة الربانيه الذي دوّى في أودية وسفوح الغدير العطشى ( من كنت مولاه فهذا علي مولاه).

نور الموسوي

مواضيع ذات صلة