قسم النشاطات العامة يرحب بكم

جاري تحميل المحتوى . . . الرجاء الانتظار

قائمة الاقسام

الحسين يوحد الكلمة بين المذاهب بذكرى استشهاده عليه السلام

تاريخ الاضافة:الأربعاء 12 تشرين أول / أكتوبر 2016 04:07 صباحاً عدد الزيارات:516 تم الاضافة بواسطة:إدارة الموقع

حضر وفد العتبة الحسينية المقدسة مجلس عزاء في مدينة السليمانية شمال العراق والذي اقامته الهيئة العلية القادرية الكسنزانية بذكرى استشهاد سيد الشهداء الإمام الحسين (عليه السلام) وتخلل المجلس بعض الفعاليات وذكر لأهل البيت(عليهم السلام) وكلمة لبعض الشخصيات منها كلمة للشيخ علي القرعاوي مسؤول شعبة المدارس الدينية في العتبة الحسينية تحدث فيها عن مصاب أبا عبدالله الحسين(عليه السلام) بمناسبة ذكرى استشهاده، ويعتبر حضور وفد العتبة الحسينية لهذه المناسبة الأليمة الأول من نوعه في شمال العراق، حيث غطت قناة كربلاء الفضائية كل فقرات المجلس وكان لها دور مهم وفعال في تغطية أحداثه.
كما رحب الأخوة القائمين على العزاء والمجلس بوفد العتبة الحسينة واعتبروها خطوة مباركة وقيمة وذات أبعاد مستقبلية نحو التكاتف والتلاحم بين المذاهب...وأكدوا على أن حب الأمام الحسين(عليه السلام) هو السبب الذي يجمع بين الطوائف المختلفة والذي يعمل على تقاربها وتكاتفها لنشر الدين الإسلامي الصحيح ونبذ الطائفية التي تحاول تشويه هذا الدين القيم مؤخراً.
ومن جانبه أيضاً زار الوفد دار أحد الإخوة المؤمنون الذي أحيا ذكرى استشهاد الإمام الحسين (عليه السلام) وذلك من خلال مشاركتهم اياه في اعداد الطعام بثواب الإمام الحسين عليه (السلام) وباركوا جهوده القيمة والنبيلة لاحياءه لمثل هذه الذكرى الأليمة.
وذكر السيد انه تشرف بزيارة خدام للإمام الحسين عليه السلام لداره ورحب وبارك جهودهم لتحملهم عناء السفر والمشقة من أجل خدمة الدين الإسلامي بشكل عام والقضية الحسينية بشكل خاص.
ومن الجدير بالذكر ان العتبة الحسينية المقدسة ومن خلال توجيهات المتولي الشرعي الشيخ عبد المهدي الكربلائي سباقة لتوحيد كلمة الدين والمذهب ولتقريب وجهات النظر بين كافة طوائف الشعب العراقي من شماله الى جنوبه لنبذ العنف والطائفية التي يحاول زراعتها اعداء الدين الأسلامي.

اعداد وتصوير: علي السلامي

مواضيع ذات صلة