قسم النشاطات العامة يرحب بكم

جاري تحميل المحتوى . . . الرجاء الانتظار

قائمة الاقسام

العتبة الحسينية وبالتزامن مع المولد النبوي الشريف تفتتح أكبر مدن الزائرين في العراق

تاريخ الاضافة:السبت 17 كانون أول / ديسمبر 2016 11:32 صباحاً عدد الزيارات:255 تم الاضافة بواسطة:إدارة الموقع

افتتحت العتبة الحسينية المقدسة بحضور عدد من الشخصيات الدينية والسياسية والاجتماعية أكبر مدينة عصرية للزائرين وذلك بالتزامن مع المولد النبوي الشريف.

ونقل مراسلنا: ان العتبة الحسينية المقدسة افتتحت مدينة (سيد الأوصياء) للزائرين الواقعة على طريق كربلاء – بغداد والتي تبلغ مساحتها 30 دونما وخصصت اجزاء كبيرة منها لبناء عمارات سكنية وقاعات كبيرة ومطاعم ومسجد وحدائق عامة.
وبين: ان حفل الافتتاح شهد حضور ممثلي المرجعية العليا سماحة الشيخ عبد المهدي الكربلائي والسيد احمد الصافي والأمين العام للعتبة الحسينية وشخصيات دينية وسياسية ووجهاء.
وقال ممثل المرجعية العليا والمتولي الشرعي للعتبة الحسينية المقدسة ، الشيخ عبد المهدي الكربلائي، خلال الافتتاحية: في الوقت الذي ترسم فيه قواتنا المسلحة ومن يساندهم من المتطوعين الابطال ورجال العشائر الغيارى على صفحات التاريخ لوحات العزة والكرامة تاركة لأجيال المستقبل ما تفتخر به هناك من يرسم صفحات أخرى من العمل والبناء والتطور.
وأضاف: إن العراقيين رفعوا يداً تحمل السلاح لتحفظ وطننا ومقدساتنا واعراضنا  وتصون فكرنا وتراثنا من التضليل والانحراف لتسندها يد أخرى في البناء والعمران في ميادين متعددة من الخدمة والتطور ، واذا كانت العتبات المقدسة في العراق التي انطلق منها النداء المقدس للدفاع عن البلد وأعراضه ومواطنيه فلا عجب ان تكمل هذه العتبات النصف الآخر من مسيرة الدفاع عن موقع هذا البلد بين دول العالم  وتكون هي الموقع الذي يظهر ويبرز به العراق من طاقات وإمكانات يبدع فيها العقل العراقي لتبني صروحا مشيده ما يظهر براعة الشعب العراقي وقدرة رجاله في مختلف الميادين من الاعمار والخدمة وغيرها. 
وأوضح: كان  للعتبتين المقدستين الحسينية والعباسية دورا كبيرا في انجاز العديد من المشاريع الخدمية والسياحية والتعليمية والثقافية والصحية والزراعية ومنها مدن الزائرين التي صارت موردا في الإكبار والإعجاب ليست من داخل العراق وحسب وإنما حتى من خارج العراق.
وأشار الى أن: دور مدن الزائرين لم يقتصر على الزيارات المليونية وانما قدمت ايضا الكثير من الخدمات للمواطنين خلال السنوات الماضية وطوال شهور السنة إذ استخدمت هذه المدن لإيواء النازحين الذين نزحوا الى مدينة كربلاء من محافظات مختلفة وهم من الأنبار والفلوجة وصلاح الدين وباقي المدن وقد قدمت لهم مختلف الخدمات، مضيفا: ان عدد المستفيدين من المدن الثلاث  بلغ 24 مليون مواطن خلال السنوات الماضية.
واكد الكربلائي: ان العتبة الحسينية المقدسة وضمن مشاريعها المستقبلية تسعى لإنشاء عشرة مدن للزائرين على الحدود العراقية الكويتية، والحدود العراقية الإيرانية وباقي محافظات العراق ولكن تأخر بناء هذه المدن العشره هو لعدم توفر التخصيصات المالية.
وفي ختام حديثه تقدم بالشكر لكافة الذين ساهموا بإنشاء مدينة سيد الأوصياء العصرية وبقية المدن الاخرى .

ابراهیم العویني

مواضيع ذات صلة