قسم النشاطات العامة يرحب بكم

جاري تحميل المحتوى . . . الرجاء الانتظار

قائمة الاقسام

طلبة جامعيون من مختلف المذاهب في ضيافة العتبة الحسينية المقدسة

تاريخ الاضافة:الثلاثاء 21 آذار / مارس 2017 02:27 مساءً عدد الزيارات:113 تم الاضافة بواسطة:إدارة الموقع

ضمن سلسلة الزيارات التي تقوم بها الوفود والشخصيات الأكاديمية والثقافية للعتبة الحسينية المقدسة، استضافت الأمانة العامة للعتبة الحسينية المقدسة كوكبةً من طلبة الجامعات والمعاهد العراقية الوافدة الى زيارة مرقد المولى أبي عبدالله الحسين وأخيه أبي الفضل العباس(عليهما السلام).

حيث تم استضافة اكثر من (200) طالب من مختلف الجامعات والمعاهد العراقية اليوم السبت الموافق 18/3/2017م وعلى قاعة سيد الاوصياء في الصحن الحسني الشريف وفق برنامجٍ أعدّته العتبة المقدسة بالتعاون مع رابطة التواصل الجامعي يهدف لخلق حالة من التواصل ما بين الطلبة والعتبات المقدسة والحوزة العلمية.
واكد المتولي الشرعي للعتبة الحسينية المقدسة سماحة الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال لقاءهُ بالطلبة " على ضرورة الإهتمام بالعلوم الدينية والتربوية وضرورة ان ينهل الطالب منها مايعينه في طريق النجاح وتحقيق الكمال في جوانب الحياة المختلفة 
وبين الكربلائي لكي يحقق الانسان النجاح في الحياة لابد ان ينظر الى زاويتين وهما التفوق العلمي في الدراسة الجامعية وغيرها بالاضافة الى النجاح في معرفة العلوم الدينية والحياة الاجتماعية بصورة عامة وذلك من خلال معرفة السبيل الذي يؤدي الى هذا النجاح.
سماحته اشار الى ان النجاح في الحياة هو الاقتراب الى الكمال الذي بعثت الانبياء من اجله لاسيما وان الله جل وعلى فضل الانسان على سائر المخلوقات واستخلفه في الارض اذ لابد ان يعرف الانسان الطريق الذي يجب ان يسلكه في  حياته.
واكد سماحته على ضرورة ان يكون الانسان ناجحاً في كل مفاصل الحياة العملية والعلمية والاسرية, فقد يتولى الطالب بعد تخرجه ادارة مصنع او دائرة معينة او اي شيئ آخر فعليه ان يكون جاداً في ادارة هذه المرافق بما يرضي الله عزوجل وتأدية الاعمال بصورة كاملة.
فيما تحدث الاستاذ (سجاد نايف الصالحي ) منسق الوفد الطلابي قائلا: نحن رابطه التواصل الجامعي مقرنا في البصرة نشكر العتبة الحسينية المقدسة على حسن ضيافتهم لنا وحسن الاستقبال، لابد ان اوضح نبذه مختصرة عن نشأه هذه الرابطة الشبابية الطلابية اذ نشأة قبل ست سنوات برعاية مكتب ممثلية المرجعية في البصرة تحت رعاية وكيلها الشيخ (محمد فلك المالكي).
مبينا الهدف من انشائها: اخذت على عاتقها ربط الطلبة الجامعيين في العتبات المقدسة وتنمية الوسط العلمي داخل الجامعات وكذلك رفع الثقافة للطلبة والاساتذة الجامعيين وانها وفقت بالعديد من المناسبات والنشاطات التي اقامتها في السابق منها مخيم التواصل الجامعي واستقطاب محاضرين لإعطاء المحاضرات الدينية لهم ولمدة سبعة ايام تناول فيها عن نشأة الكون وموضوعة الالحاد الذين طال وانشر في جامعاتنا العراقية وكذلك ما يخص الشبهات التي تطرق في الجامعة ومناقشتها مناقشة علمية بحته بعيدا عن الهجوم على الاخر . 
مشيراً الى ان هناك الكثير من المشاريع الشبابية الهادفة نعمل على اقامتها منها حفلات التخرج للطلبة بالتنسيق مع العتبة الحسينية المقدسة .

ابراهيم العويني

مواضيع ذات صلة