قسم النشاطات العامة يرحب بكم

جاري تحميل المحتوى . . . الرجاء الانتظار

قائمة الاقسام

جهد احتوائي عالي من حيث الاعداد والاستعداد والاستقبال والخدمة لوفود مهرجان ربيع الشهادة

تاريخ الاضافة:الثلاثاء 26 أيار / مايو 2015 06:57 مساءً عدد الزيارات:513 تم الاضافة بواسطة:إدارة الموقع

تتنوع الاساليب الثقافية الحريصة على انماء الحضارة الانسانية واستنهاض الوعي المدرك لنشر مفردات الفكر الناهض ومهرجان ربيع الشهادة العالمي يقدم روح التواصل مع ثقافة العصر والتي تكمن في جذر التراث الزاكي لمنابع اهل العلم والابداع ائمة اهل البيت عليهم السلام ، ومهرجان هذا الربيع الحادي عشر قدم مشاركته البناءة بتنشيط هذا الارث المبارك من خلال دعوة 370 شخصية علمية ثقافية عربية وعالمية حضروا من 44 دولة مع وفود ست مرجعيات مباركة ، وهذا الفعل الابداعي يحتاج الى جهد احتوائي عالي من حيث الاعداد والاستعداد والاستقبال والخدمة الموفقة وحضور الثقة اليافعة بالقدرات الانسانية والتي هي دلالة على قوة تفاعل المنجز مع المكون الانساني يمنحه القدرات على تجاوز المعرقلات والعقبات وصولا الى جو الفعل المبدع ، الملاحظ ان بوادر نشاطات اللجنة التحضيرية كانت مبكرة هذا العام طموحا لتقديم الافضل ليواكب التطور الحاصل في انشطة العتبتين المقدستين وليقدم ما يتوائم وجوهر وجودهما المعني ، فقد تم ترتيب الحجوزات وتسهيل امور الضيوف في المطارات والحصول على سمات الذهول بوقت مبكر وتم وضع خطة عمل مشتركة بين اللجنة التحضيرية واللجان الفرعية وشريحة من المنتسبين الذين كلفوا بمرافقة الوفود ورعاية متطلباتهم والتنسيق مع اصحاب الفنادق لضبط الخدمات ونوعيتها وتوفير اقصى درجات الراحة ،من وجبات طعام مفتوحة وغرف كبيرة نظيفة ، وحيوية مثل هذه المشاريع تترك دائما فسحة من التفكير في ماهيات المنجز ، ومتطلبات الرقي، فتظهر الحاجة الضرورية لترويج اعلامي عالمي يوازي قيمة المهرجان وما يقدمه مضمونيا للعالم ، نحتاج الى تعريف تاريخ للعتبة المقدسة والى المشاريع المنجزة وتسليط الضوء على الانشطة وتقديم الترويج العالمي المناسب لتعريف العالم بكربلاء وبموقعها الموروث ولايكفي تقديم الفولدرات النشرية المباشرة او اعلاميات المواكبة للمهرجان بل الى عمل اعلامي تعريفي مثابر يستثمر الاعلام الفضائي ليصبح هذا الاعلام بموازاة عالمية هذا المهرجان الكبير شكلا ومضمونا والله الموفق

مواضيع ذات صلة