قسم النشاطات العامة يرحب بكم

جاري تحميل المحتوى . . . الرجاء الانتظار

قائمة الاقسام

انامل الحضارة في العتبة الحسينية المقدسة

تاريخ الاضافة:السبت 25 نيسان / أبريل 2015 05:48 مساءً عدد الزيارات:928 تم الاضافة بواسطة:إدارة الموقع

برعاية الأمانة العامة للعتبة الحسينية المقدسة اقامت مجموعة انامل الحضارة معرض للفنون التشكيلية (رسم, نحت, خط, زخرفة) من اجل تقديم جزء من بطولات ابناء الحشد الشعبي في سبيل دفاعهم عن الوطن والمقدسات الدينية ومقاتلة الارهاب (الدواعش) واضعين بذلك بصمة من خلال الاعمال الفنية, بارزين من ذلك البطولات والتضحيات التي مازالت قائمة ليومنا هذا.
وتوظيف الوقائع والاحداث وجمال الخالق في الارض في عمل فني وادبي بشكل رسالة الى عامة الناس حول ما يدور بالمجتمع اليوم, والرسالة هي عن بطولات الحشد الشعبي في التضحيات والشهادة والامتثال الى اومر المرجعية العليا ولمعرفة المزيد عن هذه الورشة الفنية عملة مجلة الروضة الحسينية هذا التقرير وكانت الانطلاقة من الاستاذ حسين عباس جاسم البوشي ماجستير تربيه فنية "عضو رئيسي من مؤسسي مجموعة انامل الحضارة المجموعة الفنية التي ترتقي الى الفن بشكل عام قال برعاية الأمانة العامة للعتبة الحسينية المقدسة تم فتح ورشة فنية في منطقة ما بين الحرمين الشريفين تتضمن النحت والخط والرسم والزخرفة عن الحشد الشعبي وارتباطه بطريق واحد مع الانتفاضة الشعبانيه" ومن خللها الشباب يقفون وقفه واحدة مشرفه مع اخوانهم المتطوعين في صفوف الحشد الشعبي بعد "انخراط الكثير من المواطنين في صفوف الجيش والشرطة والحشد الشعبي من اجل تلبية نداء المرجعية والذود عن ارض الوطن وتطهيرها من الزمر الارهابي المدعاة (داعش) وسيعمل الفنانون على عكس صور الحشد الشعبي من خلال لوحاتهم الفنية التي يعملون عليها في الوقت الحالي" وهي خطوة اولى لمشروع سنعمل على نشره في جميع محافظات العراق.
 وختم حسين الحديث بالقول "نشكر الأمانة العامة للعتبة الحسينية المقدسة على رعايتها الى هذه الورشة من اجل اظهار امكانيات الفنانين و دعمهم الى الحشد الشعبي".
حسين قيس نجم من محافظة بابل ماجستير تربية فنية اختصاص نحت قال" نشكر الأمانة العامة للعتبة الحسينية المقدسة على استضافة  مجموعة انامل الحضارة لعمل ورشة فنية من اجل نصرت الحشد الشعبي لما يتعرض له من هجوم طائفي من اجل تشويه صورة الحشد الشعبي" لكن من خلال لوحاتنا سندافع عن الحشد الشعبي ونبين انه "مكون الى كل انسجة واطياف الشعب العراقي ووظيفته هي حماية البلد وتلبية ندى المرجعية" وانا من خلال لوحتي الفنية التي هي "عبارة عن خوذة لجندي من الحشد الشعبي والعلم العراقي الذي يمتد من الشمال الى الجنوب وهي وضيفت الحشد الشعبي في حماية البلد من الشمال الى الجنوب" من خلال هذه الورشة الفنية والعمل بصورة مباشره امام الجمهور وفي هكذا مكان مقدس يعطي طعم خاص وهي نقطة اضافية تحسب للأمانة العامة للعتبة الحسينية المقدسة مع نقاط اقامت معارض للكتب ومتاحف ومعارض للصور والرسم وغيرها وهذا يجعلها هي السباقة الى كل ما هو يختص بالفن والثقافة والادب والعلم والمعرفة .
اثير الكرعاوي من محافظة بابل طالب في كلية التربية الفنية مرحلة رابعة قسم الفنون التشكيلية فرع النحت بداء الحديث بالقول ان" العمل الفني الذي عملته في هذه الورشة هو صناعة لوحه فنية من حجر الفرمستون تمثل العراق والقيود في الوضع الحالي والعراق يحاول ان يفك القيود ويقطع السلاسل ويرجع كما كان في السابق ابا الحضارات بعد نفظ غبار هذه المحنه التي يمر بها" ونحاول ان ندافع عن العراق وعن الحشد الشعبي من خلال اعمالانا الفنية الهادفة الى بيان حضارة العراق ودفع الخطر المحدق فيه عن طريق الحشد الشعبي.
احمد يحيى شعلان كلية الفنون الجميلة فرع النحت قال" من خلال هذه الورشة الفنية عملة على نحت خارطة العراق ووضعت عليها مجموعة من القضابين الحديدية من اجل دمار العراق وتحجيمه لكن هذا جندي من الحشد الشعبي يحاول ان يفك هذه القضابين الحديدية ويكسرها ويخرج العراق من تحت هذه القضابين ويعيده الى الواجه من جديد" بعد ان جار عليه الكافرين والمعتدين الطامعين في خيرات العراق والعاملين على انها حضارة عمرها الاف السنين .
الخطاط محمد القريشي من محافظة البصرة قال "ان مشاركة في هذه الورشة الفنية التي تتحدث عن الشهداء والجهاد والمقاومة والارواح التي بذلة من اجل هذه الارض والمقدسات وبالأخص منهم الحشد الشعبي ونتمنى ان نشاركهم في كل شيء" وها نحن اليوم نجتمع في هذا المكان المقدس من اجل نصرتهم من خلال "لوحاتنا الفنية وخط الآيات القرآنية التي تحث على الجهاد والمقاومة وتبين منزلة الشهيد عند الله وما ادخر لها في الاخر من جزاء على ما قدمه من اجل العقيدة والوطن".
محمد حسين كريم الشجيري قال" انا عملة في هذه الورشة على عمل لوحه فنية من الزجاج بتقنية مبتكره هي عبارة عن مجموعه من الزجاجات على كل زجاجه هناك عمل خاص وتجمع كل الزجاجات في الاخير من اجل ان تعطي لوحه فنية تعاين من الجانبين, من الاسفل الى الاعلاء عباره عن راية الى الحشد الشعبي وارواح متصاعدة تنتهي بشمعه تنير طريق الجميع, اما من الاعلى الى الاسفل فهي عبارة عن فتوى المرجع الاعلى السيد علي السيستاني (دام ظلة) منير طريق الجميع وتجمع الى الحشد الشعبي منتهي بحمل رايتهم واستعدادهم الى الجهاد".
الطالب يوسف هاشم كريم مرحلة ثالثه جامعة واسط كلية الفنون الجميلة قال "من خلال هذه الورشة التي تقيمها مجموعة انامل الحضارة في منطقة ما بين الحرمين الشريفين عملة على نحت لوحة فنية تجسد الجيش العراقي بجندي يمشي على الجمر وهو حامل علم العراق ويمثل شجاعة الجندي العراقي وتضحيته من اجل الوطن والدفاع عن النفس والعرض والمقدسات وتلبية نداء المرجعية في الدفاع عن العقيدة والوطن" ويكون هذا العمل من النحت المباشر وعملة بالبورگ بعد تثبيت التمثال ومن ثم صقله بمادة البورگ .

مواضيع ذات صلة