قسم النشاطات العامة يرحب بكم

جاري تحميل المحتوى . . . الرجاء الانتظار

قائمة الاقسام

تفاصيل مهمة لأستنفار المفارز الطبية في العتبة الحسينية المقدسة في زيارة الأربعين

تاريخ الاضافة:الأربعاء 25 تشرين ثاني / نوفمبر 2015 03:46 مساءً عدد الزيارات:463 تم الاضافة بواسطة:إدارة الموقع

 

تظافرت جهود غفيرة وطيبة من قبل الكوادر التابعة لدوائر الصحة في محافظات الوسط والجنوب وبالتنسيق مع مفرزة العتبة الحسينية المقدسة ومع دائرة صحة كربلاء على الاستعداد لاستقبال زيارة الاربعين المليونية لخدمة الزائرين الكرام وتقديم اي مساعدة طبية ممكنة لهم .
وفي لقاء خاص مع الحاج احمد جليل الشمري مسؤول المفرزة الطبية في العتبة الحسينية المقدسة وعن طبيعة استعداهم لاستقبال الزائرين تحدث قائلا: من ضمن استعدادات المفرزة الطبية هي استنفار جميع الطاقات المالية والبشرية و اللوجستية وترجمة هذه الاستعدادات بنشر المفارز الطبية ضمن الحائر الحسيني وضمن الطرق الخارجية المؤدية من بابل الى كربلاء ومن النجف الى كربلاء ومن بغداد الى كربلاء بواسطة تأمين مدن الزائرين المتواجدة على الطريق الخارجي كما تم تأمين المفارز الطبية المتواجدة امام مستشفى السفير الحسيني على شكل مخيم للرجال ومخيم للنساء وايضا المفرزة في شارع السدرة مقابل فندق الموارد البشرية بالإضافة الى مستشفى زين العابدين حيث تم استغلال الصيدلية الخارجية التابعة لها على شكل مفرزة طبية وايضا مفرزة طبية في باب قبلة الامام الحسين(عليه السلام) ومفارز في منطقة بين الحرمين الشريفين وتم اشغال المفرزة الطبية القديمة الكائنة في الصحن الحسيني الشريف كمفرزة للنساء لكونها تقع في جهة جامع النساء وايضا تم اشغال القاعة الشيرازية في معهد الخطابة كمفرزة خاصة للرجال لكونها تقع في جهة ابواب دخول وخروج الرجال وتم تجهيز جميع هذه المفارز بكافة المستلزمات الطبية وكافة العلاجات الطبية المفحوصة من قبل وزارة الصحة والخاضعة الى قسم التفتيش في وزارة الصحة والتي تحمل علامة ال(M.O.H)كما تم تجهيز كل المفارز الطبية بالكوادر الساندة بالتنسيق مع قسم العمليات بدائرة صحة كربلاء .
من الجدير بالذكر انه تم استقبال كوادر طبية شملت كلا الجنسين من جميع الدول العربية ومن غير الدول العربية للتطوع للخدمة في هذه الزيارة وأيضا امنت المفرزة الطبية مجموعة من المترجمين ومن جميع اللغات كاللغة الانكليزية والفارسية والباكستانية وايضا من المهام التي تقع على عاتق كادر المفارز هو نشر الوعي الصحي لدى الاخوة الزائرين وتوجيههم على عدم تناول الاطعمة المكشوفة وشرب المياه الغير صالحة للشرب وتم التنسيق مع هيئة المواكب التابعة للعتبة الحسينية المقدسة لوضع بوسترات تحمل ارشادات صحية من مرض الكوليرا تم توزيعها على اغلب المواكب والمفارز لتوعية الزائرين الكرام .
مشيراً الى انها تحتوي ايضا على ارشادات للوقاية من هذا المرض وكيفية التخلص منه وكيفية تجنبه كما تم تبليغ اصحاب المواكب بعدم استقبال اي كوادر طبية او ممرضين غير مرخصين او غير تابعين لوزارة الصحة ويجب عليهم جلب كتاب استمرارية الخدمة من الدائرة التي يعمل بها او المستشفى او المستوصف الذي يعمل فيه وذلك لعدم خلق اي ثغرة تسمح للإرهاب بالتدخل من خلال هذه الطريقة لإلحاق الاذى بالزائرين الكرام .
هذا وقد اكد الحاج الشمري على ان المفرزة الطبية على اتم الاستعداد لاستقبال زيارة الاربعين المليونية وقد تم نشر مجموعة من اليات الاسعاف على محيط الحائر الحسيني الشريف وذلك لنقل اي حالة مرضية كحالة الولادة او النوبات او حالات خطيرة اخرى الى مستشفى الحسيني او مستشفى الولادة وإجراء اللازم لها ومن جانبه صرح الحاج الشمري على تنسيق المفرزة مع جمعية الهلال الاحمر العراقية وذلك عن طريق نشر مخيماتها على جميع الطرق المؤدية الى الحرم الحسيني والعباسي وتقديم المساعدة الممكنة للزائرين كما تم نشر ما يقارب (100) شخص من حملة النقالات وتوزيعهم على جميع مداخل مركز المدينة و في جميع الطرق القريبة من الحرم الحسيني والعباسي ومنطقة بين الحرمين الشريفين وكحساب مبدئي لعدد المتطوعين من الكادر الطبي المختص اصبح عدد المتطوعين اكثر من (200) متطوع شملت جميع المحافظات العراقية .


اعداد: علي طالب السلامي
تصوير: زاهد الشمري

 

مواضيع ذات صلة