قسم النشاطات العامة يرحب بكم

جاري تحميل المحتوى . . . الرجاء الانتظار

قائمة الاقسام

العتبة الحسينية تحتفي بالولادات الميمونة للنبي الأكرم وحفيده الصادق والنبي عيسى ( عليهم افضل الصلاة والسلام) بتكريم عدد من ابناء شهداء العراق

تاريخ الاضافة:الثلاثاء 29 كانون أول / ديسمبر 2015 08:41 مساءً عدد الزيارات:458 تم الاضافة بواسطة:إدارة الموقع

 

برعاية الامانة العامة للعتبة الحسينية المقدسة وبأشراف مباشر من قسم النشاطات العامة شعبة المهرجانات والمؤتمرات اقيم مساء هذا اليوم الثلاثاء محفلاً دينيا بمناسبة ولادة القمر المحمدي ورسول الامة الاسلامية النبي محمد (صل الله عليه واله وسلم) وحفيده الامام جعفر الصادق (عليه السلام) على قاعة سيد الاوصياء داخل الصحن الحسيني الشريف وتزامنا مع انتصارات ابطال الحشد الشعبي والقوات الامنية البطلة في تحرير مدننا من وطأة الزمر الارهابية اللاأسلامية .
وقد حضر الاحتفال السيد افضل الشامي نائب الامين العام للعتبة الحسينية المقدسة والحاج فاضل عوز والسيد جعفر الموسوي اعضاء مجلس الادارة وبعض المشايخ الاجلاء بالاضافة الى ابناء وعوائل الشهداء من ابناء الحشد وقواتنا الامنية البطلة ، وبدأ الاحتفال بقراءة ما تيسر من ايات الذكر الحكيم ثم تلاها كلمة السيد افضل الشامي نائب الامين العام للعتبة الحسينية التي تحدث فيها عن عظمة النبي المصطفى (صل الله عليه واله وسلم) وحياته التي قدمها من اجل الرسالة الاسلامية  وقتاله الزمر الكافرة من اجل احياء كلمة الحق التي يتممها ابناء وابطال فتوى المرجعية في وقنا الحاضر هذا بقتال داعش الارهابية كما شدد جنابه على الثبات وتحقيق النصر في سبيل وحدة العراق .
بعد ذلك ارتقى المنصة سماحة الشيخ عبد الرضا معاش الذي احيا هذه المناسبة العطرة بكلمات عن النور المحمدي ورسالته الاسلامية و وصاياه للوقوف بوجه الباطل ونبذ العنف والطائفية . 
هذا وتخلل الحفل القاء قصائد شعرية تغنت بالولادة الميمونة وانتصارات ابناء المرجعية الرشيدة وتضحيات ابناءها التي سالت دمائهم من اجل وحدة هذا البلد ، ومن ثم تكريم اطفال الشهداء تعظيمً للتضحيات التي قدمها ابائهم الابطال الذين سقوا عشب العراق من دمائهم الزكية وها نحن اليوم نقطف ثمار هذه التضحيات من خلال ممارسة حياتنا الطبيعية واقامة محافلنا الاسلامية التي تحالفت عليها اعداء الاسلام داعش ومن معهم من اجل طمس مفاهيم الدين الاسلامي الحقيقي المتمثل بمذهب أل بيت محمد (عليهم افضل الصلاة والتسليم).

تحرير / فيصل الشمري
تصوير / زاهد الشمري

مواضيع ذات صلة