قسم النشاطات العامة يرحب بكم

جاري تحميل المحتوى . . . الرجاء الانتظار

قائمة الاقسام

انطلاق مهرجان «النهج» السينمائي الدولي الثاني في كربلاء

تاريخ الاضافة:الأحد 03 نيسان / أبريل 2016 07:32 مساءً عدد الزيارات:441 تم الاضافة بواسطة:إدارة الموقع

حضور نخبة من الفنانين والمختصين بالسينما العالمية والعربية والمحلية، شهدت ارض كربلاء المقدسة، مساء امس الاول الجمعة، إنطلاق مهرجان «النهج» السينمائي الدولي بدورته الثانية وبدعم من الامانة العامة للعتبة الحسينية المقدسة، الخاص بالافلام القصيرة، اضافة الى مشاركة عدد كبير من المخرجين بمختلف الافلام الوثائقية والروائية، برعاية مجموعة قنوات كربلاء الفضائية .
ابتدأ حفل الافتتاح، بمجموعة من الكلمات القاها رئيس المهرجان حيدر جلوخان، ومديره حسنين الهاني، لينقل بعدها الممثل عن الامانة العامة للعتبة الحسينية المقدسة الشيخ الدكتور منجد الكعبي تحيات وامنيات ممثل المرجعية العليا الشيخ عبد المهدي الكربلائي وجميع العاملين في العتبة، مبينا في كلمته ان «النهج» جاء من نهج سيد الشهداء الذي ترك اثرا بارزا في هذا الكون، مؤكدا اننا داعمون لكل من يسهم في تقديم اعمال فنية داعمة لضوابط المنهج الاسلامي، قائلا:» يشرفنا ان نعمل خداما لكل عمل فني، سينمائي او عمل مسرحي، سيبقى خالدا للاجيال». وبعد انتهاء الكلمات، ابتدأ « عرض انميشن» هو الاول من نوعه في سياق المهرجانات الدولية، حيث حمل البساط الطائر رجلا مسنا بازياء تاريخية لقب بالرحال ليضع اولى خطوات قدميه في كربلاء، متجها لادارة مهرجان «النهج»، ثم يظهر مباشرة من الشاشة السينمائية الكبيرة نفسها ليتحدث مع الحاضرين بطريقة مباشرة وفكاهية وبطرح الاسئلة على كبار الفنانين المشاركين، امثال الفنان محمود ابو العباس، والمخرج خالد الزدجالي، ومدير مهرجان الاسكندرية السينمائي الامير اباظة ،وغيرهم ثم عرض فيلمين هما «الحسين هنا وهناك» للمخرج حيدر فهد من اميركا، و«رجال الله» للمخرج محمد نوري من العراق، ليختتم اليوم الاول بجلسة نقدية للافلام. رئيس المهرجان حيدر جلوخان اكد خلال حـــديث له ان عروض العام الحالي تعكس اصالة الفكر الاسلامي وقيمه العالية التي تتخذ من النزاهة والاصلاح وحقوق الانسان عناوين لها، كما ان المهرجان يسعى في احد اهدافه لاحتضان وتوسيط العلاقات العربية والعالمية، مبينا انه يصنف ضمن الفن السابع وهو الشامل للكورال السداسي للفنون التي تسبقه، محطمة الحواجز والاماكن وحاملة اروع الاعمال الفنية بين ربوع العالم. مدير المهرجان حسنين الهاني قال: «ما لمسناه من المهرجان الاول في العام الماضي مشاركة 97 فيلما من سبع دول فقط، اما اليوم فقد شارك 191 فيلما، وهذا دليل على اننا نخطو خطوة الابداع التي تجعلنا امام مسؤولية اكبر للاستمرار بالمهرجان في السنوات المقبلة»، مقدما شكره لكل المساهمين في انجاح المهرجان وللمشاركين من مختلف الدول لتواصلهم معنا سينمائيا. اما رئيس اللجنة التحضيرية، المخرج بشير الماجد، فقد اوضح بأن الهدف الرئيس من اقامة مهرجان «النهج» السينمائي هو خلق جيل يعي أهمية السينما بشكل عام والسينما الحسينية على وجه الخصوص لما لها من اثر بالغ الاهمية في نشر القيم والمبادئ التي نادى بها الامام الحسين(ع)، مؤكدا على الحرص الشديد في حيادية قرارات لجان التقييم والتحكيم عبر انتقاء الافلام، مشيرا إلى انه قد تمت زيادة عدد الفائزين في هذه الدورة إلى الخمسة، حيث «الأول والثاني والثالث» في المسابقة الرسمية،وجائزة للجنة التحكيم التي تعطى لأي فيلم تراه اللجنة مناسبا،والجائزة الخامسة هي من فئة مسابقة السيناريو، علما أن الجوائز هي عبارة عن سبيكة من الذهب الخالص عيار 21 وبمختلف الاوزان.

كربلاء – وائل الملوك

مواضيع ذات صلة