قسم النشاطات العامة يرحب بكم

جاري تحميل المحتوى . . . الرجاء الانتظار

قائمة الاقسام

مشروع انساني تتبناه العتبة الحسينية لاستقطاب مرضى التوحد بعد غياب الجهات ذات العلاقة

تاريخ الاضافة:الأربعاء 02 أيلول / سبتمبر 2015 02:56 مساءً عدد الزيارات:513 تم الاضافة بواسطة:إدارة الموقع

افتتح الامين العام للعتبة الحسينية المقدسة صباح يوم أمس الثلاثاء المصادف 1 /9 /2015 معهد المصطفى لرعاية التوحد والاحتياجات الخاصة في مدينة كربلاء
وقالت الاستاذة بتول الاسدي مديرة المعهد ان الفكرة الاساسية لافتتاح المعهد تولدت بعد تزايد اعداد الذين يعانون من امراض التوحد في العراق دون وجود جهة تهتم بهم وترعاهم، مبينة ان مشروع فتح معهد يعنى بأمراض التوحد وتوفير مكان لغرض اقامة دورات تثقيفية تم عرضه على الامين العام للعتبة الحسينية المقدسة سماحة (الشيخ عبد المهدي الكربلائي) الذي ابدى موافقته منذ الوهلة الأولى واوعز الجهات المعنية في العتبة المقدسة لتذليل جميع الصعاب لافتتاحه من خلال توفير مكان مناسب وتجهيزه بجميع ما يحتاجه من الكوادر المختصة الذين تم اختيارهم وفق التخصص العلمي من خلال استقطاب حملة شهادتي البكالوريوس والماجستير في علم النفس .
من جهته أشار الأستاذ المحاضر والإداري في المعهد (محمد السلامي) برعاية كريمة من لدن الامانة العامة للعتبة الحسينية المقدسة افتتح معهد المصطفى لرعاية التوحد والاحتياجات الخاصة في المدينة المقدسة  مبينا  ان المعهد سيكون مستعد لاستقبال الاطفال الذين يعانون من مرض التوحد من سنة 3 سنوات الى حد 17 سنة وسيسهم بانتشال الاطفال ودمجهم في المجتمع.
واضاف سيكون عمل المعهد وفق اسس علمية دقيقة عن طريق وضع خطة متكاملة في كيفية اقامة الدورات لتوعية الاهالي في جلب اطفالهم للمعهد، موضحا  ان البناية مكونة من (7) قاعات كبيرة الحجم وبسعة فعلية تستوعب 
(90) شخصا.
ابراهيم العويني
تحرير: ولاء الصفار

مواضيع ذات صلة