قسم النشاطات العامة يرحب بكم

جاري تحميل المحتوى . . . الرجاء الانتظار

قائمة الاقسام

هذا ما يحدث في مدينة الحسن المجتبى عليه السلام للزائرين ؟

تاريخ الاضافة:الثلاثاء 01 كانون أول / ديسمبر 2015 05:11 مساءً عدد الزيارات:625 تم الاضافة بواسطة:إدارة الموقع

 

تعتبر مدن الزائرين من المشاريع الكبيرة والمهمة التي شرعت العتبة الحسينية المقدسة في انجازها لخدمة الزائرين خاصة في الزيارات المليونية ومدينة الحسن المجتبى عليه السلام على طريق كربلاء – النجف احد احدث هذه المدن حيث تقوم خاصة هذه الايام وحسب المتحدث السيد هشام العميدي مدير المدينة بتوفير المبيت والطعام للزائرين رجال ونساء والتي بدأت مباشرة عملها وبكافة طاقاتها منذ يوم 4 صفر ولغاية انتهاء مراسيم الزيارة وخروج اخر الزائرين من كربلاء وقد بلغ عدد الزوار الذين قاموا بالمبيت في المدينة رجال ونساء ليوم امس فقط (8600) زائر وزائرة ونظرأ للأعداد الزوار الكبيرة والمتزايدة الذين اتوا من اماكن بعيدة محليين عرب وأجانب واستخدموا المدينة للمبيت في القاعات والشقق قررت ادارة المدينة بنصب الخيام لاستقبال اعداد اكثر من الزائرين فكانت مساحة بعض الخيام الكبيرة تصل الى (1200م مربع ) وأخرى صغيرة بمساحة (6م×20م مربع ) بالإضافة الى توفر الصحيات والحمامات في المدينة مع وحدة متخصصة لكوي وغسل الملابس للزائرين ، كما تتوفر لدينا وحدة لخياطة الملابس وإصلاحها بالإضافة الى وجود اسكافي خصصت جميعها لخدمة الزائرين .
مضيفاً اما في ما يخص اطعام الزائرين فيتوفر لدينا مضيف خاص بالمدينة مستمر بالعمل 24 ساعة طيلة فترة الزيارة يقدم المضيف ثلاث وجبات اطعام تتخلل فيما بين هذه الوجبات توزيع الفواكه والمعجنات ، تتضمن وجبة الفطور الشوربة العراقية المعروفة بالإضافة الى كافة مشتقات الالبان من قيمر وجبن وحليب ثم تأتي بعدها فترة الاستراحة يتم توزيع الفواكه والمعجنات الى حين موعد وجبة الغداء التي يقدم فيها انواع مختلفة يوميا من التمن والمرق او السمك والدجاج على الرز وبسبب كثرة الزائرين تمتد فترة الغداء الى ان تتصل بوجبة العشاء التي غالباً ما تكون وجبة مكونة من البورك والكبة او الدجاج المشوي والمقلي او كباب الدجاج . 
مشيراً الى ان اعداد الوجبات في تزايد مستمر وخاصة بعد اقتراب موعد الزيارة حيث وصلت اعداد وجبة الافطار الى اكثر من (5000) الآف وجبة وبلغ اعداد وجبة الغداء اكثر من (40000) الف وجبة وتبلغ اعداد الوجبات بالنسبة للعشاء اكثر من (25000) الف وجبة والمدينة مستمرة في خدمة زوار الامام الحسين عليه السلام .
وفي سؤال للسيد العميدي عن توفر مركز صحي في المدينة من عدمه لما تمتلكه من خدمات كثيرة اجاب مشكوراً : نعم يتوفر في مدينة الحسن المجتبى عليه السلام مركز صحي متكامل داخل المدينة بالإضافة الى مستشفى صغير متنقل خارج المدينة بالتنسيق مع دائرة صحة كربلاء وصحة السماوة التي استقدمت اكثر من (60) متطوع ومن كافة الاختصاصات للعمل في المدينة مع كادرها وكادر دائرة صحة كربلاء .
ولم تنسى مدينة الحسن المجتبى عليه السلام الاطفال في خدماتها فتم توفير مساحة متوسطة تحتوي على مجموعة من العاب الاطفال والتسالي الرياضية لقضاء اوقات الاستراحة فيها مع عوائلهم .
بالإضافة الى كل تلك الخدمات التي تقدمها المدينة هناك خدمات تم التنسيق لها مع باقي اقسام العتبة مثل التبليغ والتوجيه الديني داخل وخارج المدينة وتواجد مجموعات قرآنية من دار القرآن الكريم التابع للعتبة الحسينية لتصحيح القراءا للزائرين ، كما تقدم السيد العميدي مدير المدينة بالشكر والامتنان الى قسم النشاطات العامة في العتبة الحسينية المقدسة لوضعه اللافتات داخل وخارج المدينة والتي حث فيها الزائر الكريم على متابعة الصلاة الواجبة والحجاب الاسلامي وإهداء بعض الخطوات الى ابناء الحشد الشعبي البطل وقواتنا الامنية معاهدا الامام الحسين على ذلك في اعماله للزيارة الاربعينية .

لقاء وتصوير/ زاهد الشمري
تحرير: ادارة الموقع

مواضيع ذات صلة